هيئة التحرير  ||  اتصل بنا  ||  عن الباحث العربي  ||  الرئيسية


الباحث العربي
      
المصدر: لسان العرب مقاييس اللغة الصّحّاح في اللغة القاموس المحيط العباب الزاخر
 


يرجى مساعدة الباحث العربي على تحسين الخدمة و تطوير نسخة للأجهزة المحمولة



النتائج حسب المصدر الفُسْتُقُ فستق قشر العَضَنَّكُ قشر



الفُسْتُقُ (القاموس المحيط)
الفُسْتُقُ، كقُنْفُذٍ وجُنْدَبٍ: م، مُعَرَّبُ: بِسْتَهْ، نافِعٌ لِلكَبِدِ وفَمِ المَعِدَةِ والمَغَصِ والنَّكْهَةِ.
وفُسْتُقانُ، بالضم: ة بِمَرْوَ. (وفُسْتُقَةُ: لَقَبُ محدِّثٍ).

فستق (لسان العرب)
الفُسْتُق: معروف. قال الأَزهري: الفُسْتُقَةُ فارسية معرّبة وهي ثمرة شجرة معروفة. قال أَبو حنيفة: لم يبلغني أنه ينبت بأَرض العرب؛ وقد ذكره أَبو نخيلة فقال ووصف امرأة: دَسْتِيَّة لم تأْكل المُرقَّقَا، ولم تَذُقْ من البُقُول الفُسْتُقَا سمع به فظنه من البقول.
قشر (الصّحّاح في اللغة)
القِشْرُ: واحد القُشورِ.
والقِشْرَةُ أخصُّ منه، وقد قَشَرْتُ العودَ وغيره أقْشُرُهُ وأقْشِرُهُ قَشْراً: نزعت عنه قُشْرَهُ، وقَشَّرْتُهُ تَقْشيراً.
وفستقٌ
مُقَشَّرٌ.
وانْقَشَرَ العود وتَقَشَّرَ بمعنًى.
والمَطَرَةُ القاشِرَةُ: التي تَقْشِرُ وجه الأرض.
والقاشِرَةُ: أوَّل الشِجاجِ، لأنَّها تَقْشِرُ الجلد.
ولباس الرجل: قِشْرُهُ.
وفي حديث قَيْلَةَ: كنت إذا رأيتُ رجلاً ذا رُواءٍ وذا قِشْرٍ طَمَحَ بصري إليه.
وتمرٌ قَشِرٌ، أي كثير القِشْرِ.
ورجلٌ أقْشَرُ بيِّن القَشَرِ بالتحريك، أي شديد الحمرة.
والقاشورُ: الذي يجيء في الحَلْبة آخرَ الخيل، وهو الفِسْكِلُ والسُكَيْتُ أيضاً.
والقاشورُ: المشْؤوم.
وسنةٌ قاشورَةٌ، أي مجدبةٌ.

العَضَنَّكُ (القاموس المحيط)
العَضَنَّكُ، كعَمَلَّسٍ: الغَليظُ الشَّديدُ، والفَرْجُ العَظيمُ المُكْتَنِزُ، والمرأةُ اللفَّاءُ التي ضاقَ مُلْتَقَى فَخِذَيْها مَعَ تَرارتها، وبهاءٍ: اللحيمَةُ المُضْطَرِبَةُ، والعَظيمَةُ الرَّكَبِ كالعَضَنَّكِ.
عَفِكَ، كفرِحَ، عَفْكاً وعَفَكاً، فهو أعْفَكُ وعَفِكٌ، ككتِفٍ وأميرٍ وجَنْدَلٍ: حَمُقَ جِدًّا.
وعَفَكَ الكلامَ يَعْفِكُهُ: لم يُقِمْهُ، أو لَفَتَه لَفْتاً.
والأَعْفَكُ: الأَعْسَرُ، ومَن لا يُحْسِنُ العَمَلَ، ومن لا يَثْبُتُ على حَديثٍ.
وأبو عَفَكٍ اليَهودِيُّ، محرَّكةً: قَتَلَهُ سالِمُ بنُ عُمَيْرٍ في سَريَّةٍ جَهَّزَها النبيُّ، صلى الله عليه وسلم.
والعَفْكاءُ: الناقةُ فيها صُعوبَةٌ.
العُكَّةُ، مُثَلَّثَةً،
والعَكَكُ، محرَّكةً،
والعَكيكُ، كأميرٍ وكِتابٍ: شِدَّةُ الحَرِّ مَعَ سُكونِ الريحِ،
ج: عِكاكٌ أيضاً.
وأرضٌ عُكَّةٌ، نَعْتاً وإِضافَةً: حارَّةٌ.
ويومٌ عَكٌّ وعَكيكٌ،
ولَيْلَةٌ عَكَّةٌ: شَديدَةُ الحَرِّ مَعَ لَثَقٍ واحْتِباسِ ريحٍ.
وقد عَكَّ يومُنا يَعِكُّ عَكًّا.
والعُكَّةُ، بالضم: آنِيَةُ السَّمْنِ، أصْغَرُ من القِرْبَةِ،
ج: عُكَكٌ وعِكاكٌ، وعُرَواءُ الحُمَّى، والرَّمْلَةُ الحارَّةُ قد حَمِيَتْ عليها الشمسُ، ويُفْتَحُ فيهما، ولَوْنٌ يَعْلو النوقَ عندَ لِقاحِها مثلُ كَلَفِ المرأةِ.
وقد أعَكَّتِ الناقةُ: تَبَدَّلَتْ لَوْناً غيرَ لَوْنِها.
وعَكَّهُ عليه: عَطَفَه،
كَعاكَّهُ،
و~ فلاناً: حَدَّثَهُ بحَديثٍ فاسْتَعادَهُ منه مَرَّتَيْنِ أو ثلاثاً، وماطَلَهُ. بحَقِّهِ،
و~ بشَرٍّ: كَرَّرَهُ عليه،
و~ عن حاجَتِهِ: صَرَفَهُ، وحَبَسَهُ،
و~ بالحُجَّةِ: قَهَرَهُ بها،
و~ بالأمْرِ: رَدَّهُ حتى أتْعَبَهُ،
و~ بالسَّوْطِ: ضَرَبَه،
و~ الكَلامَ: فَسَّرَهُ.
والعَكَوَّكُ، كحَزَوَّرٍ: القَصيرُ المُلَزَّزُ، أو السَّمينُ، والمَكانُ الصُّلْبُ، أو السَّهْلُ، وبِلا لامٍ: رَجُلٌ.
ورَجُلٌ مِعَكٌّ، كمِتَلٍّ: خَصِمٌ ألَدُّ.
وفَرَسٌ مِعَكٌّ: يَجْري قَليلاً ثم يَحْتاجُ إلى الضَّرْبِ.
وائْتَزَرَ إزْرَةَ عَكَّ وَكَّ، وإِزْرَةَ عَكَّى، كحَتَّى، وهو: أن يُسْبِلَ طَرَفَيْ إزارِه، ويَضُمَّ سائرَهُ.
وعَكَّاءُ، مَمْدودَةً: د.
وعَكُّ بنُ عُدْثانَ، بالثاءِ المُثَلَّثَةِ، ابنِ عبدِ اللهِ بنِ الأزْدِ وليسَ ابنَ عَدْنانَ أخا مَعَدٍّ، ووهِمَ الجوهريُّ، ولَقَبُ الحارِثِ بنِ الدِّيثِ بنِ عَدْنان في قولٍ، والأوَّلُ الصوابُ.
والعُكَّى، كرُبَّى: سَويقُ المُقْلِ.
عَلَكَهُ يَعْلِكُه ويَعْلُكُه: مَضَغَه ولَجْلَجَه،
و~ اللِّجامَ: حَرَّكَهُ في فيه،
و~ نابَيْهِ: حَرَقَ أحَدَهُما بالآخَرِ، فَحَدَثَ صَوْتٌ.
وطعامٌ عالِكٌ وعَلِكٌ، ككتِفٍ: مَتِينُ المَمْضَغَةِ.
والعِلْكُ، بالكسر: صَمْغُ الصَّنَوْبَرِ والأَرْزَةِ والفُسْتُقِ والسَّرْوِ واليَنْبوتِ والبُطْمِ، وهو أجْوَدُها، مُسَخِّنٌ مُدِرٌّ باهِيٌّ،
ج: عُلُوكٌ،
وبائِعُه: عَلاَّكٌ.
وما ذاقَ عُلاكاً، كغُرابٍ وسحابٍ: ما يُعْلَكُ.
وعَلَّكَ القِرْبَةَ تَعْليكاً: أجادَ دَبْغَها،
و~ مالَه: أحْسَنَ القِيامَ عليه،
و~ يدَيهِ على مالِهِ: شَدَّهُما بُخْلاً.
والعَلِكَةُ، كفرِحةٍ: شِقْشِقَةُ الجَمَلِ عندَ الهَديرِ،
و~ من الأراضي: القريبَةُ الماءِ.
والعَلِكاتُ: الأَنْيابُ الشِّدادُ.
والعَلَكُ، محرَّكةً، وكسحابٍ وغُرابٍ وجَبَلٍ: شجرةٌ حِجازِيَّةٌ.
والعَوْلَكُ: عِرْقٌ في الخَيْلِ والأتُنِ والغَنَمِ، غامِضٌ في البُظارةِ، ولَجْلَجَةٌ في اللسانِ.
واعْلَنْكَكَ الشَّعَرُ: كَثُرَ واجْتَمَعَ.
والعَلَكَةُ، محرَّكةً: الناقةُ السمينةُ الحَسَنَةُ.
عَنَكَ الرَّمْلُ عنْكاً وعُنوكاً، وهي رَمْلَةٌ عانكٌ: تَعَقَّدَ وارْتَفَعَ، فلم يكن فيه طريقٌ،
كتَعَنَّكَ،
و~ المرأةُ: نَشَزَتْ، وعَصَتْ،
و~ اللَّبَنُ: خَثُرَ،
و~ فلانٌ: ذهَبَ في الأرضِ،
و~ الفرسُ: حَمَلَ وكَرَّ،
و~ الرَّمْلُ، والدَّمُ: اشْتَدَّتْ حُمْرَتُهُما،
و~ البعيرُ: سار في الرَّمْلِ فلم يَكَدْ يَتَخَلَّصُ منه،
كاعْتَنَكَ،
و~ البابَ: أغْلَقَهُ،
كأَعْنَكَهُ.
والعانِكُ: اللازِمُ، والمرأةُ السَّمينَةُ.
والعِنْكُ، بالكسر: الأصْلُ، ويُحَرَّكُ، وسُدْفَةٌ من الليلِ، من أوَّلِهِ إلى ثُلُثِه، أو قطْعَةٌ منه مُظْلِمَةٌ، أو الثُّلُثُ الباقي، ويُثَلَّثُ،
و~ من كلِّ شيءٍ: ما عَظُمَ منه، والبابُ،
وبالضم: جمعُ عَنيكٍ: للرَّمْلِ المُتَعَقِّدِ.
وكمنْبَرٍ: المِغْلَقُ.
وعَنَكَهُ وأعْنَكَهُ: أغْلَقَه.
والعَنْكُ: ع.
وكزُفَرَ: ة بالبَحْرينِ.
وأعْنَكَ: تَجَرَ في الأبوابِ، ووَقَعَ في الرَّمْلِ الكثيرِ، وأما العاتِكُ: للأحْمَرِ، والدَّمُ العاتِكُ، فكِلاهُما بالمُثَّناةِ فَوْقُ، ووهِمَ الجوهريُّ.

قشر (لسان العرب)
القَشْرُ: سَحْقُك الشيء عن ذيه. الجوهري: القِشْرُ واحد القُشُور، والقِشْرَة أَخص منه. قَشَرَ الشيءَ يَقْشِرُه ويَقْشُره قَشْراً فانْقَشَر وقَشَّرَهُ تَقْشيراً فَتَقَشَّر: سَحَا لحاءَه أَو جِلْدَه، وفي الصحاح: نَزَعْتُ عنه قِشْرَه، واسم ما سُحي منه القُشارة.
وشيء مُقَشَّر وفُسْتُقٌ مُقَشَّر، وقِشْرُ كل شيء غشاؤه خِلْقَةً أَو عَرَضاً.
وانْقَشَر العُودُ وتَقَشَّر بمعنًى.
والقُشارة: ما تَقْشِرُه عن شجرة من شيء رقيق.
وفي حديث عمر، رضي الله عنه: إِذا أَنا حركته ثارَ لي قُشارٌ أَي قِشْرٌ.
والقُشارة: ما يَنْقَشِرُ عن الشيء الرقيق.
والقِشْرةُ: الثوب الذي يُلْبَسُ.
ولباسُ الرجل: قِشْره، وكل ملبوس: قَشْرٌ؛ أَنشد ابن الأَعرابي:مُنِعتْ حَنيفةُ واللَّهازِمُ منكمُ قِشْرَ العِراقِ، وما يَلَذُّ الحَنْجَرُ قال ابن الأَعرابي: يعني نبات العراق، ورواه ابن دريد: ثمر العراق، والجمع من كل ذلك قُشورٌ.
وفي حديث قَيْلَةَ: كنت إِذا رأَيت رجلاً ذا رُواء أَو ذا قِشْرٍ طَمَحَ بَصَرِي إِليه.
وفي حديث معاذ ابن عَفْراء: أَن عمر أَرسل إِليه بحُلَّةٍ فباعها فاشترى بها خمسة أَرْؤس من الرقيق فأَعتقهم ثم قال: إِن رجلاً آثر قِشْرَتَيْنِ يَلْبَسُهما على عِتْقِ خمسة أَعْبُدٍ لغَبِينُ الرأْي؛ أَراد بالقشرتين الحُلَّةَ لأَن الحلة ثوبان إِزار ورداء.
وإِذا عُرِّيَ الرجلُ عن ثيابه، فهو مُقْتَشِر؛ قال أَبو النجم يصف نساء: يَقُلْنَ للأَهْتَمِ منا المُقْتَشِرْ: وَيْحَك وارِ اسْتَكَ منا واسْتَتِرْ ويقال للشيخ الكبير: مُقْتَشِرٌ لأَنه حين كَبِرَ ثَقُلَتْ عليه ثيابه فأَلقاها عنه.
وفي الحديث: إِن المَلَك يقول للصبي المنفوش خرجت إِلى الدنيا وليس عليك قِشْرٌ.
وفي حديث ابن مسعود ليلةَ الجنّ: لا أَرى عَوْرةً ولا قِشْراً أَي لا أَرى منهم عورة منكشفة ولا أَرى عليهم ثياباً.
وتَمْرٌ قَشِرٌ أَي كثير القِشْر.
وقِشْرَةُ الهُبْرَةِ وقُشْرَتُها: جلدها إِذا مص ماؤها وبقيت هي.
وتمر قَشِير وقَشِرٌ: كثير القِشْرِ.
والأَقْشَرُ: الذي انْقَشَر سِحاؤُه.
والأَقْشَرُ: الذي يَنْقَشِرُ أَنفه من شدة الحر، وقيل: هو الشديد الحمرة كأَنَّ بَشَرته مُتَقَشِّرَة، وبه سمي الأُقَيْشِرُ أَحد شعراء العرب كان يقال له ذلك فيغضب؛ وقد قَشِرَ قَشَراً.
ورجل أَقْشَرُ بَيِّنُ القَشرِ، بالتحريك، أَي شديد الحمْرة.
ويقال للأَبرص الأَبْقَعُ والأَسْلَعُ والأَقْشَرُ والأَعْرَمُ والمُلَمَّع والأَصْلَخُ والأَذْمَلُ.
وشجرة قَشْراءُ: مُنْقَشِرَة، وقيل: هي التي كأَنَّ بعضَها قد قُشِرَ وبعض لم يُقْشَرْ.
ورجل أَقْشَرُ إِذا كان كثير السؤال مُلِحًّا.
وحية قَشْراء: سالِخٌ، وقيل: كأَنها قد قُشِرَ بعضُ سَلْخِها وبعضٌ لَمَّا.
والقُشْرةُ والقُشَرةُ: مَطْرَةٌ شديدة تَقْشِرُ وجهَ الأَرضِ والحصى عن الأَرض، ومَطَرةٌ قاشِرةٌ منه: ذات قَشْرٍ.
وفي.
وفي حديث عبد الملك بن عُمَيْر: قُرْصٌ بلَبَنٍ قِشْرِيٍّ، هو منسوب إِلى القِشْرة، وهي التي تكون فوق رأْس اللبن، وقيل: إِلى القُشْرَة والقاشِرةِ، وهي مطرة شديدة تَقْشِرُ وجه الأَرض، يريد لبناً أَدَرَّه المَرْعَى الذي يُنْبِتُه مثلُ هذه المطرة.
وعام أَقْشَفُ أَقْشَرُ أَي شديد.
وسنة قاشُور وقاشُورة: مُجْدِبة تَقْشِرُ كلَّ شيء، وقيل: تَقْشِرُ الناسَ؛ قال: فابْعَثْ عليهم سَنَةً قاشُورَه، تَحْتَلِقُ المالَ احْتِلاقَ النُّورَه والقَشُورُ: دواء يُقْشَرُ به الوجه ليَصْفُوَ لونُه.
وفي الحديث: لُعِنَتِ القاشرةُ والمَقْشُورة؛ هي التي تَقْشِرُ بالدواء بشرة وجهها ليصفو لونه وتعالج وجهها أَو وجه غيرها بالغُمْرة.
والمَقْشُورة: التي يفعل بها ذلك كأَنها تَقْشِرُ أَعلى الجلد.
والقاشورُ والقُشَرةُ: المَشْؤوم، وقَشَرَهم قَشْراً: شَأَمَهم.
وقولُهم: أَشأَم من قاشر؛ هو اسم فحل كان لبني عُوَافةَ بن سعد بن زيد مَناةَ بن تميم، وكانت لقومه إِبل تُذْكِرُ فاستطرقوه رجاء أَن تُؤْنِثَ إِبلُهم فماتت الأُمهات والنسل.
والقاشورُ: المَشْؤوم.
والقاشورُ: الذي يجيء في الحَلْبة آخر الليل، وهو الفِسْكِلُ والسُّكَيْتُ أَيضاً.
والقَشْوَرُ: المرأَة التي لا تحيض.
والقُشْرانِ: جناحا الجرادة الرقيقانِ.
والقاشِرة: أَول الشِّجاج لأَنها تَقْشِرُ الجلد.
وبنو قَيْشَرٍ: من عُكْلٍ.
وقُشَيْرٌ: أَبو قبيلة، وهو قُشَيْرُ بن كعب بن ربيعة بن عامر بن صَعْصَعة ابن مُعَاوية بن بكر بن هوزان. غيره: وبنو قُشَير من قيس.