هيئة التحرير  ||  اتصل بنا  ||  عن الباحث العربي  ||  الرئيسية


الباحث العربي
      
المصدر: لسان العرب مقاييس اللغة الصّحّاح في اللغة القاموس المحيط العباب الزاخر
 


يرجى مساعدة الباحث العربي على تحسين الخدمة و تطوير نسخة للأجهزة المحمولة



النتائج حسب المصدر بطط بَطَّ بطط



بطط (العباب الزاخر)
البَطَّ: من طَيْرِ الماء، قال أبو النجْمِ: كَثّبج البَط نَزا بالبَطَّ الواحِدَةُ: بَطَّةُ، ليست الهاء للتأنيث وإنما هي لواحدِ من جنس، يقال: هذه بَطَّةُ للذكر والأنثى جميعاً؛ مثل حَمَمةِ ودَجَاجَة.
ويجمع البط بطاطاَ، قال رُوبةُ:

فأصْبَحوا في وَرْطَةِ الأوْراطِ    بِمَحبِس الخنزيرِ والبِطـاطِ

وقال العجاج يصف ثوارً طعن الكِلابَ:

شَاكٍ يَشُك خَلَـلَ الآبـاطِ    شَك المَشَاوي نَقَدَ الخَماطِ

أو نَطبَكَ السَّفُّودَ في البطاطِ وقال الليث: البَطةُ: الدَّبَّةُ بلغة أهل مكة حرسها الله تعالى. وقال غَيْرُه: نَهَرُ بَطَّ: نَهَر بالأهْوازِ، قال:

لم أرَ كاليَومِ ولا مُذْ قَطَّ    أطوَلَ من لَيلٍ بِنَهر بَطَّ

"8-ب" وبَطَّةُ وبُطَّة-بفتح الباء وضمها-: من الأعلام. وبِطَّةُ- بالكسر-: من أرض الحبشة. وبَطَطْتُ القَرْحَةَ: شَققتُها، وكذلك الصَُرة. والبَطيطُ: العَجَبُ والكَذِبُ، قال الصَرة. والبطيط: العجب والكذب، قال الكميت:

ألم تَتَعَجبّي وتَرَيْ بَـطـيْاَ    من الِحقَبِ المُلَوّنَةِ الفُنُوْنا

وأنْشَدَ ابنُ دريدِ:

ألَما تَعْجَبي وتَـرَيْ بَـطِـيْطـا    من الّلائيْنَ في الحِقَبِ الخَوَالي

وقال آخَرُ:

ليس بذي حَزْمِ ولا سفِيِطْ    


وقال اللّيُث: البَطْيطُ بلُغَوِ أهْل العراق: رَأسُ الخُفَ يُلْبًسُ، وقال أبو حِزامِ غالبُ بن الحارث العُكْلُي:

بَلى زُوّداً تَفَشّغَ في العَواصي    سَأفْطُس منه لا فَحْوى البَطِطِ

ولا يقُال منه فَعَلَ. والبَطْبُط -أيضاً-: الدّاهِيةُ، قال:

غَزَالةُ في مـائتَـيْ فـارِس    تُلاقي العِرَاقانِ منه البَطْيطا

وقال ابنُ الأعرابي: البُطُطُ -بِضَمّتْين-: الحَمْقى. والبُطَيطَةُ والحُطَيطةُ كَدُجَيّجَةِ- تَصْغِيرِ دَجَاجَةِ: السّرْفَة. وجِرْوّ بُطُائطَ: ضَخْم. ويقول صِبيْانُ الأعْراب في أحاجِيّهم: ما حُطَائطَ بطائط تميس تحت الحائط، يعنون الذرة. وقال ابن فارس: ما سوى البط" اللشق" والَبِطْيِط للعَجَب من الباء والطاء فَفَارِسيّ كُلْه. وقال غيره: نَهر بطاطيا: نهر يحمل من دجيلِ وقال ابن الأعرابي: أبط: إذا اشترى بطة الدهنِ. والتبطيط: الإعْياءُ. والبطبطة غَوْضُ البط في الماء. والمبطبطة الحجلة. وبطبط أي ضعف رأيه. والبطبطة صوت البط. وأرض متبطبطة: بعيدة. وتبطبط اذاتجر في البط. والتركيب يدل على الشق.

بَطَّ (القاموس المحيط)
بَطَّ الجُرْحَ والصُّرَّةَ: شَقَّه.
والمِبَطَّةُ: المبْضَعُ، والبَطَّة: الدَّبَّةُ، أو إناءٌ كالقارُورةِ، وواحِدةُ البَطِّ للإِوَزِّ.
والتَّبْطيطُ: التِّجارةُ فيه.
والبَطْبَطةُ: صَوْتُه، أو غَوْصُه في الماءِ، وضَعْفُ الرأيِ.
وقَيْسُ بَطَّةَ: لَقَبٌ.
والبَطيطُ: العَجَبُ، والكَذِبُ، ورأسُ الخُفِّ بلا ساقٍ، والدَّاهِيةُ.
وحُطائطٌ بُطائطٌ: إتباعٌ.
وجِرْوٌ بُطائطُ: ضَخمٌ.
وأَبَطَّ: اشترى بطَّةَ الدُّهنِ.
والتَّبْطيطُ: الإِعْياءُ.
والمُبَطْبِطَةُ: الحَجَلَةُ.
وبِطَّةُ، بالكسر: ع بالحَبَشَة، وبالفتح: أبو عبدِ اللّهِ بنُ بَطَّةَ العُكْبَرِيُّ، مُصَنِّفُ "الإِبانةِ"، وبالضم: أبو عبدِ اللّهِ بنُ بُطَّةَ الأَصْبَهانِيُّ، وبَلَدِيُّوه: محمدُ بنُ موسى بنِ بُطَّةَ، وعبدُ الوَهابِ بنُ أحمدَ بنِ محمدِ بنِ بُطَّةَ.
وأرضٌ مُتَبَطْبِطَةٌ: بعيدةٌ.
والبُطَيْطِيَةُ، مُصَغَّرَةَ البَطيطَةِ: السُّرْفةُ.
وبَطُّ: ة بطريقِ دَقُوقا.
وأبو الفتح البَطِّيُّ المحدّثُ: نَسيبُ إنسان من هذه القَرْيَةِ، فَعُرِفَ به.
وبَطاطِيا: نَهْرٌ يَحْمِلُ من دُجَيْلٍ.

بطط (لسان العرب)
بَطّ الجُرْحَ وغيره يَبُطُّه بَطّاً وبَجَّه بَجّاً إِذا شقَّه.
والمِبَطّةُ: المِبْضَعُ.
وبَطَطْتُ القرْحةَ: شَقَقْتها.
وفي الحديث: أَنه دخل على رجلٍ به ورم فما بَرِحَ حتى بُطَّ؛ البَطُّ: شقّ الدُّمّل والخُراجِ ونحوهما.
والبَطّةُ الدَّبّةُ، مكية، وقيل: هي إِناء كالقارُورةِ.
وفي حديث عمر بن عبد العزيز: أَنه أَتى بَطّةً فيها زيت فصبّه في السّراج؛ البطّة: الدَّبّةُ بلغة أَهل مكة لأَنها تُعمل على شكل البطّة من الحيوان.
والبَطُّ: الإِوَزُّ، واحدته بطّة. يقال: بطّةٌ أُنثى وبَطّةٌ ذكر، الذكر والأُنثى في ذلك سواء، أَعجمي معرّب، وهو عند العرب الإِوَزُّ صِغارُه وكباره جميعاً؛ قال ابن جني: سميت بذلك حكاية لأَصواتها.
وزيدُ بَطّة: لقب. قال سيبويه: إِذا لقّبْت مفرداً بمفرد أَّضفته إِلى اللقَب، وذلك قولك هذا قَيْسُ بطّةَ، جعلت بطة معرفة لأَنك أَردت المعرفة التي أَردتها إِذا قلت هذا سعيد، فلو نونت بطةَ صار سعيد نكرة ومعرفة بالمضاف إِليه، فيصير بطة ههنا كأَنه كان معرفة قبل ذلك ثم أُضيف إِليه.
وقالوا: هذا عبد اللّه بطةُ يا فتى، فجعلوا بطة تابعاً للمضاف الأَوّل؛ قال سيبويه: فإِذا لقبت مضافاً بمفرد جرى أَحدهما على الآخر كالوصف، وذلك قولك هذا عبد اللّه بطة يا فتى.
والبَطُّ: من طير الماء، الواحدة بطة، وليست الهاء للتأْنيث وإِنما هي لواحد الجنس، تقول: هذه بطة للذكر والأُنثى جميعاً مثل حمامة ودجاجة.
والبَطْبَطةُ
صوت البط.
والبَطِيطُ: العَجب والكَذِبُ؛ يقال: جاء بأَمْر بَطِيطٍ أَي عجيب؛ قال الشاعر: أَلَمّا تَعْجَبي وتَرَيْ بَطِيطاً، من اللاَّئينَ في الحِقَبِ الخَوالي ولا يقال منه فعَل؛ وأَنشد ابن بري: سَمَتْ للعِراقَيْنِ في سَوْمِها، فَلاقَى العِراقانِ منها البَطِيطا وقال آخر: أَلم تَتَعَجَّبي وتَرَيْ بَطِيطاً، من الحِقَبِ المُلَوَّنةِ العنُونا (* قوله «الملونة العنونا» هكذا هو في الأَصل.) ابن الأَعرابي: البُطُطُ الأَعاجيبُ، والبُطُطُ الأَجْواعُ، والبُطُطُ الكَذِبُ، والبُطُطُ الحَمْقَى.
والبَطِيط: رأْس الخُفّ، عِراقِيّة، وقال كراع: البَطِيطُ عند العامة خُفٌّ مقطوع، قدَمٌ بغير ساقٍ؛ وقول الأَعرابية: إِنَّ حِرِي حُطائطٌ بُطائط، كأَثَرِ الظَّبْيِ بجَنْبِ الغائِط (* قوله «الغائط» هو بالأَصل هنا، وفيما سيأْتي في مادة حطط بالغين المعجمة، والذي في شرح القاموس هنا بالحاء المهملة.) قال ابن سيده: أَرى بُطائطاً إِتباعاً لحُطائط، قال: وهذا البيت أَنشده ابن جني في الإِقْواء، ولو سكن فقال بطائط وتَنكَّب الإِقواء لكان أَحسن.
ونهر بَطّ: معروف؛ قال: لم أَرَ كاليَوْمِ، ولا مُذْقَطِّ، أَطْوَلَ من ليْلٍ بنَهْر بَطِّ أَبيت بين خلَّتي مُشْتطِّ، من البَعُوضِ ومن التَّغَطِّي